أخبار وطنية

مجلس المنافسة يدعو إلى تعبئة كل القوى الحية قصد خلق ثروات جديدة

دعا رئيس مجلس المنافسة، السيد ادريس الكراوي، يوم الخميس بالرباط، إلى تعبئة كل الفاعلين والقوى الحية للأمة من أجل خلق ثروات جديدة، مبرزا أن المسألة الاقتصادية ينبغي أن تكون في صلب النموذج التنموي الجديد.

وأكد السيد الكراوي، في تصريح للصحافة، عقب اجتماع ممثلي مجلس المنافسة باللجنة الخاصة بالنموذج التنموي الجديد، أن هذا النموذج التنموي يستلزم تعبئة مجموع الفاعلين والقوى الحية للأمة، لاسيما من خلال الذكاء الجماعي بغية إنتاج ثروات جديدة وتحرير الطاقات.

كما أكد على المكانة والدور الذي يجب أن يلعبه النظام التنافسي في النموذج التنموي الجديد، مبرزا أن الدولة مدعوة إلى مواجهة التحديات الكبرى، بما في ذلك ندرة الموارد الطبيعية والمالية والموارد البشرية التي تحظى بمستوى معين من الكفاءات والتميز.

وأشار السيد الكراوي أيضا إلى التحديات المتعلقة بتركيبة الحكامة على صعيد المسألة الاقتصادية، مما يلزم الاقتصاد الوطني بالبحث عن الوسائل الكفيلة واللجوء إلى مزايا جديدة مقارنة.

وتوقف رئيس مجلس المنافسة كذلك عند الجيل الجديد من اللا أمن المتعلق بالمعطى الجديد للاقتصاد العالمي، والانعكاسات المتقلبة للتغير المناخي، وكذا واقع التحولات المتقلبة في الأسواق.

واعتبر أنه لمواجهة هذه التحديات، فإن اللجوء إلى المصادر التقليدية لتعزيز النمو والتضامن من قبيل الديون والضريبة وعقلنة النفقات العمومية، لن يمكن النموذج التتنموي الحالي من الاستجابة لجميع الحاجيات، داعيا إلى تكريس تكافؤ فرص المواطنين والمقاولات والجماعات الترابية بموجب قانون ينظم الفعل الاقتصادي.

وأبرز أن المغرب بحاجة إلى طموح يحمله النموذج التنموي الجديد بهدف تعزيز ثقة المغاربة في مؤسساتهم، داعيا المواطنين إلى الانخراط في تنزيل هذا النموذج التنموي الجديد.

موروكو ميديا نيوز

نحن منبر إعلامي مستقل، ينقل الخبر الأكيد للمغاربة ولجميع القراء في بقاع العالم، وللمتتبعين للشأن المغربي بكل موضوعية ومصداقية ...

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق