أخبار وطنية

يوم دراسي بأكادير حول أهمية العلاج المناعي للسرطان في المغرب

 

تنظم الجمعية المغربية للبحث والتكوين في الأنكولوجيا الطبية (أمفروم) يومي 22 و 23 نونبر الجاري بمدينة أكادير، أول يوم دراسي “ماستر كلاس” حول العلاج المناعي للسرطان في المغرب تحت شعار “العلاج المناعي لمكافحة السرطان” ، وذلك بمشاركة أزيد من 100 من مهنيي قطاع الصحة، إلى جانب أعضاء الجمعية.

وحسب بلاغ للجهة المنظمة لهذا اللقاء العلمي الأكاديمي، فستستضيف هذه الدورة الأولى أخصائيين في مجال طب الأورام، والأطباء المقيمين المتدربين في الأنكولوجيا ، والجراحين ، ومعالجي الإشعاع وغيرهم من المنتسبين لمجال التكوين متعدد التخصصات، حيث سيستفيدون على مدى يومين من تكوينات متخصصة حول أهداف العلاج المناعي، وآليات العمل، و الآثار الجانبية ، وآفاق وسبل البحث.

واستنادا للمصدر نفسه، فقد قامت الجمعية المغربية للبحث والتكوين في الأنكولوجيا الطبية، لأول مرة خلال شهر يونيو، بدمج العلاج المناعي في إرشاداتها في علم الأورام المغربي. وتم تطوير هذه الأخيرة من قبل الجمعية، بشراكة مع “مؤسسة للا سلمى للوقاية وعلاج السرطان “، حيث تدمج حوالي 100 من البروتوكولات العلاجية في غالبية مواقع الخلايا السرطانية، ويتعلق الأمر أساسا بالتوصيات الموجهة للممارسة السريرية التي تهدف إلى تحسين جودة رعاية المرضى.

 

موروكو ميديا نيوز

نحن منبر إعلامي مستقل، ينقل الخبر الأكيد للمغاربة ولجميع القراء في بقاع العالم، وللمتتبعين للشأن المغربي بكل موضوعية ومصداقية ...

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق