آخر الأخبارأخبار وطنية

قمة (باكت فور امباكت) .. المغرب يعلن احتضانه أول منتدى إفريقي لإطلاق شبكة الوزراء الأفارقة للاقتصاد الاجتماعي والتضامني

يحتضن المغرب السنة المقبلة أول منتدى إفريقي حول الاقتصاد الاجتماعي والتضامني الذي سيتم من خلاله الإطلاق الرسمي لشبكة الوزراء الأفارقة للاقتصاد الاجتماعي والتضامني.

جاء ذلك على لسان كاتبة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد التضامني ، جميلة مصلي في الجلسة الختامية للقمة الأولى (باكت فور امباكت) التي تميزت بإطلاق تحالف عالمي غير مسبوق حول تنمية الاقتصاد الاجتماعي والتضامني.

وقالت كاتبة الدولة أمام وفود حكومات خمسين بلدا شاركت في القمة “يسعدنا ويشرفنا أن نعلن عن احتضان المغرب سنة 2020 لأول منتدى إفريقي للاقتصاد الاجتماعي والتضامني، الذي سيتميز بالإطلاق الرسمي لشبكة الوزراء الأفارقة للاقتصاد الاجتماعي والتضامني.

وأكدت أن المغرب مستعد لوضع شبكة اتصالاته الإقليمية والدولية وتجربته وخبرته رهن إشارة الشبكة الإفريقية، مشددة على ضرورة توحيد الرؤى والتوجهات من أجل وضع أجندة إفريقية للاقتصاد الاجتماعي والتضامني تتعلق أساسا باقتراحات ملموسة تحث على انخراط كل الفاعلين من أجل النهوض بالاقتصاد الاجتماعي.

وأعربت عن أملها في أن تشكل قمة (باكت فور امباكت) انطلاقة تجذر الاقتصاد الاجتماعي والتضامني في الأجندة الدولية ،داعية إلى تظافر الجهود من اجل إيجاد آلية مالية دولية قادرة على تعبئة الموارد المالية من أجل النهوض بهذا النوع من الاقتصاد الشامل.

وتميزت الجلسة الختامية لقمة (باكت فور امباكت) بإطلاق التحالف العالمي للدول والحكومات والمؤسسات الدولية والإقليمية والمنظمات ومقاولات الاقتصاد الاجتماعي، من أجل تنمية الاقتصاد الاجتماعي والتضامني والاقتصاد الشامل والابتكار الاجتماعي.

وانكب نحو أربعمائة مشارك خلال القمة التي استمرت يومين على بحث سبل تنفيذ أهداف التنمية المستدامة، من خلال استلهام قيم الاقتصاد الاجتماعي والتضامني من أجل تأسيس تحالف ملموس تعمل من خلاله الأطراف المعنية على تنفيذ هدف واحد يتمثل في وضع خارطة طريق جماعية من أجل اقتصاد عالمي جديد.

يشار إلى أن الاقتصاد الاجتماعي والتضامني والاقتصاد الشامل يساهم باعتباره مصدرا للنمو الشامل في بروز حلول مستدامة ومبتكرة للتحديات الحالية والمستقبلية في المجال الاقتصادي والاجتماعي والبيئي.

موروكو ميديا نيوز

نحن منبر إعلامي مستقل، ينقل الخبر الأكيد للمغاربة ولجميع القراء في بقاع العالم، وللمتتبعين للشأن المغربي بكل موضوعية ومصداقية ...

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق