آخر الأخبارأخبار الرياضة

جدل واسع حول راتب رينارد الحقيقي وميزانية اتحاد لقجع 13 يوليو 2019

لا حديث داخل المغرب في الوقت الحالي إلا عن حجم المصاريف التي أنفقها اتحاد الكرة المغربي الحالي، برئاسة فوزي لقجع منذ انتخابه قبل 4 سنوات، والتي فاقت 420 مليون دولار خلال تلك الفترة.

وتناولت وسائل الإعلام المغربية هذه البيانات المالية استنادًا لتقارير الجمعية العمومية للاتحاد، وهو ما أثار نقاشات كبيرة بشأن إنفاق الاتحاد واستنزاف الأسود ومنتخبات المغرب لأكبر جزء من هذه الإيرادات دون بلوغ نتائج كبيرة.

وكانت أخر إخفاقات الأسود، الخروج المدوي للمغرب من أمم أفريقيا المقامة حاليًا في مصر على يد منتخب بنين الذي لا تتجاوز إيرادات اتحاده الكروي 400 ألف دولار للموسم الواحد.

وبلغت موازنة اتحاد الكرة للعام الحالي أكثر من 90 مليون دولار كأكثر الاتحادات الأفريقية التي شاركت في الكان الحالي، على مستوى الإيرادات.

في حين أثار الكشف عن الراتب الحقيقي للفرنسي هيرفي رينارد مدرب الأسود والذي يناهز 120 ألف دولار ومساعده باتريس بوميل 60 ألف دولار ذهول المتتبعين، بعدما أعلن لقجع في وقت لاحق أنه لا يتجاوز 80 ألف دولار.

ومباشرة بعد استعراض هذه الأرقام المالية المثيرة دخلت هيئات المجتمع المدني على الخط ودعت البرلمان المغربي لفتح تحقيق كبير في هذه البيانات المالية واستدعاء رئيس اتحاد الكرة المغربي ليدافع عن نفسه ويبرر حجم الإنفاق المبالغ فيه.

وكان لقجع، بعد ارتفاع هذه الأصوات التي طالبت بترشيد الإنفاق قد لجأ لقطع رؤوس عدد من الإداريين والموظفين بسبب تسريب معلومات خاصة وكذا لتقليص مصروفات الجهاز وخفض رواتب مساعدي رينارد.

موروكو ميديا نيوز

نحن منبر إعلامي مستقل، ينقل الخبر الأكيد للمغاربة ولجميع القراء في بقاع العالم، وللمتتبعين للشأن المغربي بكل موضوعية ومصداقية ...

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق