آخر الأخبارأخبار دوليةأخبار وطنية

انتخاب يونس مجاهد رئيسا للاتحاد الدولي للصحافيين

انتخب رئيس المجلس الوطني للصحافة، يونس مجاهد، اليوم الخميس بتونس ، رئيسا للاتحاد الدولي للصحافيين، الذي يعقد مؤتمره الثلاثين بالعاصمة التونسية من 11 إلى 14 يونيو الجاري، وذلك تحت شعار “مستقبل الصحافة في الزمن الرقمي”.

وذكر بلاغ للنقابة الوطنية للصحافة المغربية بهذا الخصوص، أن يونس مجاهد حصل على أغلبية الأصوات المعبر عنها، والتي وصل عددها إلى 200 صوت، في حين حصل منافسه من كندا، مارتان أوهالنون، على 112 صوتا.

وحسب المصدر ذاته، فإن هذا الانتخاب هو الأول من نوعه لصحافي من القارة الإفريقية ومن العالم العربي لتولى هذا المنصب ، الذي تعاقب عليه رؤساء من أوروبا وأستراليا

كما فازت بالنيابة الأولى للرئيس -يضيف البلاغ- الصحافية زولينا لاينس من البيرو، في حين فازت صابينا أندرجت من الهند، وتيمور شافير من روسيا بالنيابة الثانية والثالثة للرئيس، بينما فاز جيم بوملحة من بريطانيا بنصب أمين المال.

وأبرز يونس مجاهد،  في تصريح لوكالة الأنباء التونسية أهمية الفوز برئاسة الاتحاد الدولي للصحفيين بالنسبة للمغرب وللمجموعة العربية داخل المجتمع الدولي، بما يؤكد أن هذا الجزء من العالم قادر على العمل من أجل الديمقراطية وخاصة على حرية الصحافة وعلى قيادة منظمة عالمية بهذا الحجم.
وأشار إلى أنه سيلتزم بتطبيق البرنامج والقرارات والتوصيات التي ستنبثق عن هذا المؤتمر والتي ستترجم في شكل مشاريع يتم العمل على تنفيذها رفقة أعضاء المجلس.
وأعرب يونس مجاهد ،الذي خلف فيليب لوروث ( من بلجيكا)، عن التزامه بترجمة الأفكار التي أعلن عنها في الحملة الانتخابية للاتحاد الدولي للصحفيين والتي تنص على توحيد وتجميع كل نقابات العالم على أرض الواقع.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق