آخر الأخبارأخبار دوليةأخبار وطنية

عمدة الدار البيضاء: لا وجود لأية عيوب تقنية في جسر سيدي معروف المعلق

تداول مجموعة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية أخبارا تفيد بأن جسر سيدي معروف، الذي تم افتتاحه امس الجمعة في وجه حركة المرور، تشوبه بعض العيوب التقنية، وبأنه ليس جاهزا في ظل استمرار وجود بعض الأعمدة أسفل القنطرة..

وفي ردّ على هذه الإشاعات، أكد عمدة مدينة الدار البيضاء عبد العزيز عماري أن هذه الأخبار لا أساس لها من الصحة، معربا عن أسفه لأن بعض “الأشخاص يروجون أخبارا دون أن يتحروا الدقة، ولا يسألون عن المعلومة من مصدرها، من خلال نشر بعض الصور القديمة للمشروع عندما كان في مرحلة الانجاز، ومحاولة تغليط الرأي العام”.

والحقيقة، يضيف عمدة الدار البيضاء في حوار مع موقع القناة الثانية،  “أن الجسر أنجز بمعايير فنية عالية، تم خلالها احترام جميع المعايير التقنية من أجل ضمان سلامة مستعمليه”.

وقال ذات المسؤول إنه “قبل عشرة أيام، قام والي الجهة مرفوقا بممثلي السلطات المحلية بزيارة ميدانية إلى عين المكان، من أجل التأكد من اللمسات الأخيرة والتدقيقات النهائية للمشروع، إلى جانب الإطلاع على مستوى انجاز بعض الأشغال الإضافية خاصة المتعلقة بالمساحات الخضراء المتواجدة بجانب الجسر، وبعد التأكد من جاهزية هذا الأخير تم إعطاء الضوء الأخضر لافتتاحه.”

يشار أ، جسر سيدي معروف المعلق بمدينة الدار البيضاء، افتتح صباح أمس الجمعة في وجه حركة المرور، وهعو ما سيمكن من تيسير حركة السير وتخفيف الاكتظاظ على العاصمة الاقتصادية..

وتم إنجاز الجسر، حسب عمدة الدار البيضاء، بمساهمة مالية من جماعة الدار البيضاء بصفتها صاحب المشروع، وصاحب المشروع المنتدب وزارة التجهيز والنقل، إلى جانب مديرية الجماعات المحلية بوزارة الداخلية، وقد تم حصر التكلفة الإجمالية للمشروع في 441 مليون درهم.

ومن شأن هذه المنشأة الفنية المهيكلة للبنية التحتية لمدينة الدار البيضاء، أن يسهم في تخفيف الضغط على مستوى حركة السير التي تشهدها المدينة، لكن إلى جانب ذلك فالموقع الاستراتيجي للمشروع، باعتبار أنه يربط بين مطار محمد الخامس والقطب المالي، سيسهم في تشجيع الاستثمار، من خلال مساعدة المستثمرين على ربح الوقت بعد أن كان هذا الأخير عائقا أمامهم من أجل الوصول مركب القطب المالي أو المواقع الأساسية للمدينة.

موروكو ميديا نيوز

نحن منبر إعلامي مستقل، ينقل الخبر الأكيد للمغاربة ولجميع القراء في بقاع العالم، وللمتتبعين للشأن المغربي بكل موضوعية ومصداقية ...

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق